ISPN
Visitors
76076
April
25
Journals A - Z
A   B   C   D   E   F   G   H   I   J   K   L   M   N   O   P   Q   R   S   T   U   V   W   X   Y   Z    ALL
All Volumes

الإبداع في السرد الشعبي الشفاهي: القصص الشعبي السوداني – أنموذجاً

How to cite

Prof.Suleiman Yahia Mohamed ,2008, الإبداع في السرد الشعبي الشفاهي: القصص الشعبي السوداني – أنموذجاً,Journal of Science and Technology,9 (2) ,pp:0-0

Authors:
By Prof.Suleiman Yahia Mohamed ,
Year:
2008
Keywords
Abstract
This research deals with creativity as a tradition in Folktales. It focuses on their popularity and oral styles of narration. It takes Sudanese folktales as a practical example. However, it assirts that traditional folklore genres can be devoted to the past, present or future. In this respect it holds that both ancient and modern folktales are popular as far as they are appreciated, accepted and practiced by people. It also believes that they are orally originated, inherited and deffused even if they are achieved through writing or recording. To this extend, it denies that the American Euro-culturarism approach which is applied in folklore studies of African oral literature, and those which depend on civilizational definitions are not suitable to classify the Sudanese folktales. Although they may be reliable or can be accepted in other cultures. Therefore, the best definition of Sudanese folktales should differentiate between folktales and social narratives. Simply because each have their restrictions, roles and functions. This is besides their socio-cultural environments. Moreover, God is the real creator of the whole world. Thus, the talent of narration as a power of creation is gifted to man by him. So, to create means to produce something new, useful and interestingly pleasurable to others. Thus in oral tradition, narration depends basically on the memory in both cases of imitation and reproduction of the original folktale or narrative text. Anyhow, in all cases, the narrator as a mediator is mastered by his own creative faculties and the activation of the participant audience. These are some targets, and definite goals which are achieved in this study.
الملخص
يدور هذا البحث حول الإبداع كخبرة شعبية ممارسة في مجال القصص الشفاهي. ويقدم بعض التعريفات العلمية لمفهوم الحكاية ومعنى الشعبية والشفاهية على ضوء التصنيفات العالمية والمحلية في مجال علم الفلكلور والأساليب الإبداعية المتبعة في السرد الشفاهي. وقد اتخذ من القصص الشعبي السوداني أنموذجاً للدراسة. وخلافاً لما هو متبع لدى الكثير من الدارسين والكتاب، يؤكد البحث على أن الفعل أو الموضوع الشعبي لا يعنى القديم أو ما له صلة بالماضي أو المجتمعات الريفية فقط دون غيرها. إذ أن الشعبية تعنى التمتع بقبول جماهيري كبير واستخدام واسع من قبل قاعدة عريضة من المجتمع. فهي تشمل بذلك التقليدي والحديث والمعاصر، سواء كان ذلك في الماضي أم المستقبل. والشفاهي أو الشفوي وفقاً للتعريفات المتفق عليها في العديد من البحوث والكتابات المتخصصة، هو ما يصدر عن طريق الفم، والذي ينشأ وينتشر ويتم انتقاله من جيل إلى آخر ومن مجتمع إلى مجتمع ومن منطقة إلى أخرى ويتداوله الناس ويقوم دوره بينهم ويؤدى وظيفته تجاههم شفاهة وإن خضع للتدوين وتحول إلى سماعي أو مقروء لاحقاً. كما اهتم البحث بتوضيح عدم تطابق التصنيفات العالمية خاصة تلك التي مارستها مدرسة الثقافة الأوربية – الأمريكية في دراسة الأدب الإفريقي الشفاهي تلك، والأخرى القائمة على أساس البنية الحضرية للمكان في القصص الشعبي السوداني وإن كانت مناسبة لدى دراسة ثقافات وبيئات اجتماعية أخرى. عليه يرى البحث أن التصنيف المناسب للقصص الشعبي السوداني يعتمد أولاً على المسميات السائدة محلياً، وتقسيم القصص إلى حكاية وقصة شعبية وفقاً لشروط وطبيعة كل منهما. ويتم التصنيف بعد ذلك بناءً على الموضوع الغالب في أي منها. فإن كلمة حكاية وحدها غير دقيقة وليست واضحة. أما فيما يتعلق بالإبداع، فإن المبدع أساساً هو الله سبحانه وتعالى. بالتالي فهو هبة منه عز وجل إلى البشر. والإبداع يعنى المقدرة على الخلق والابتكار وتقديم ما هو جديد ومفيد ومشبع للناس. حيث أن هناك نوعين من الإبداع في السرد الشعبي هما الإظهار والتغيير. حيث يعتمد كلاهما على الذاكرة والقدرة على الحفظ وتصحيح الأخطاء وأسلوب الحكي الذي تتحكم فيه خصائص شخصية الراوي ومعرفته بأبعاد المستمع ودقة المشاركة الفاعلة من قبل الجمهور. فالراوي يمثل الوسيط بين الموضوع والجمهور من ناحية بنيوية لتتحقق عبره في النهاية المتعة السردية ويتم بلوغ المرامي المقصودة. وهو يستعين في ذلك بكل قدراته الإبداعية التي حباها له الله مبدع السموات والأرض وما بينها.
References:
» Download Full Text: