ISPN
Visitors
76076
August
15
Journals A - Z
A   B   C   D   E   F   G   H   I   J   K   L   M   N   O   P   Q   R   S   T   U   V   W   X   Y   Z    ALL
All Volumes

أثر المساهمات الدولية والإقليمية في تعزيز سلام دارفور

How to cite

معزه حبيب أحمداي ,فضل الله أحمد عبدالله ,2014, أثر المساهمات الدولية والإقليمية في تعزيز سلام دارفور,Journal of Science and Technology,15 (4) ,pp:-

Authors:
By معزه حبيب أحمداي ,فضل الله أحمد عبدالله ,
Year:
2014
Keywords
النزاع – الأزمة – ثقافة السلام
Abstract
The studyon the impact ofinternational and regional contributions to the promotion of the Darfur peace, but in spite ofthat peaceis one of the important factorsof human societies, but the phenomen on of wars and conflicts have not stopped through human history stretching remained the conflict between the sponsorsof warand peace-buildersat the core ofconflicts and disputesin Sudan until with held partgreat Reachedfinal results show that the United Nations organizations have an active role inthe Darfur Peaceand playedArab and Islamic countries organizations large role Adavhale that international organizations have provided all the services (health, education, water, human development) is therole of the UnitedNationsin the peace accept able suggesting that contributions international impactin promotingpeaceDarfur, they also have a positive rolein promoting the taste and social behavior in the area, and the proportion of the status enjoyed by the State of Qatarin the international communityand over lapping cultural factors, including the Sudan, it has ledto the increasing effectiveness of the countrythe role that make them eligible to achieve peacein the Darfur
الملخص
تناولت الدراسة أثر المساهمات الدولية والإقليمية في تعزيز سلام دارفور , ولكن بالرغم من أن السلام يعتبر من العوامل المهمة للمجتمعات البشرية، إلا أن ظاهرة الحروب والنزاعات لم تتوقف عبر تاريخ البشرية الممتد وظل الصراع بين رعاة الحرب وبناة السلام يشكل محور الصراعات والنزاعات في السودان حتى إستقطعت جزءَا كبيرَا من مجهوده وتاريخه المعاصر , وتمثل مشكلة دارفور معضلة أمنية وسياسية وإجتماعية وإقتصادية تواجه المجتمع السوداني وتلقي بأثار سالبه علي الأوضاع فيه عامةوإقليم دارفور خاصة، وبما أن للمشكلة جذوراً تنموية وإقتصادية تتمثل في عدم قيام التنمية المتوازنة في السودان وإختلال العلاقة بين المركز والولايات، وتباين المواقف الدولية الفاعلة تجاه مشكلة دارفور وتأثيرها في استمرار هذه المشكلة مما آدى إلى عدم الوصول الي سلام شامل في دارفور. إستخدم الباحث المنهج التأريخي الوصفي لإلقاء الضوء علي الحاضر عن طريق الأحداث الماضية للتنبؤ بإحتمالات المستقبلوإعتمدت الدراسة على توزريع 119 استمارة للعاملين في مجال دراسات السلام وطلاب الدراسات العليا بمركز دراسات السلام والتنمية بالفاشر ومعلمي الأساس والإدارة الاهلية وموظفي السلطة الإقليمية وبعض المنظمات الطوعية وتم طرح مجموعة من الأسئلة التي تناقش موضوع البحث للوصول للنتائج والتوصيات المناسبة لمعرفة هل للمساهمات والجهود التى بذلت من قبل الدول والمنظمات أثر في وضع نهاية للنزاع وإستقرار الأوضاع في دارفور وتوصلت النتائح إلى أن منظمات الأمم المتحدة لها دور فعال في سلام دارفور ولعبت منظمات الدول العربية والإسلامية دوراً كبيراً إضافةإلى أن المنظمات الدولية قد قدمت كافة الخدمات (صحة , تعليم , مياه , تنمية بشرية ) ويعتبر دور الأمم المتحدة في السلام مقبولاًمما يدل على أن للمساهمات الدولية أثراً في تعزيز سلام دارفور، كما أن لها دوراً إيجابياًفي ترقية الذوق والسلوك الإجتماعي في المنطقة, ونسبة للمكانة التى تتمتع بها دولة قطر في المجتمع الدولي وتداخل العوامل الثقافية بينها والسودان، فقدآدى ذلك إلى تزايد فعالية الدور القطري الذي جعلها مؤهلة لتحقيق السلام في دارفور
References:
» Download Full Text: